اعلن أوساسونا، اليـوم الثلاثاء، إنه سيشارك فى دورى المؤتمر الأوروبي لكرة القـدم العام القادم، بعد نجاح طعن ترصد به امام محكمة التحكيم الرياضية.


وفي بداية يوليو/ تموز الحالي استبعد الاتحاد الأوروبي (اليويفا) أوساسونا مـن المشاركة فى دورى المؤتمر، بطوله المستوى الثالث للأندية الأوروبية لكرة القـدم، بسـبب فضيحة تلاعب فى نتائـج مباريات قبل عشر اعوام.


وتأهل أوساسونا للدور التمهيدى بدوري المؤتمر الأوروبي بعد احتلاله المركـز السابع فى الدورى الإسباني العام الماضي. لكن أوساسونا تورط فى فضيحة تلاعب بالنتائج بموسم 2013-2014، ونتج عَنْ محاكمة فى بداية 2020 إدانة العديد مـن المسؤولين السابقين بالنادي.



التحكيم الرياضية تعيد لأوساسونا حق المشاركة فى دورى المؤتمر الأوروبي


ووفقًا لقواعد “يويفا” فإن اى فريق متورط فى التلاعب بالنتائج منذ أبريل/ نيسان 2007 يمكن ان يستبعد مـن المنافسه الأوروبية التالية التى يتأهل لها. ولم يتأهل أوساسونا لمنافسات اوروبية منذ موسـم 2006-2007.


وقال أوساسونا فى بيـان: “فى ضوء الأدلة الجديدة التى قدمها النادي … توصل اليويفا الي ان أوساسونا كان ضحية للأحداث التى وقعت قبل نحو عـقد، وثمن الاتحاد الأوروبي الجهود التى قام بها النادي مـن وقتها”.












وسيشارك أوساسونا فى قرعه الدور التمهيدى لدوري المؤتمر فى السابع مـن أغسطس/ آب. وستقام المباريات فى 24 و31 أغسطس، وسيتأهل الفائز الي دور المجموعات بدوري المؤتمر.